حددت هيئة الطاقة الذرية الأردنية ستة تحديات رئيسية يجب التعامل معها ومواجهتها من أجل المضي قدما بتطوير برنامج الطاقة النووية، وهي:

  • استغلال خامات اليورانيوم
  • التمويل
  • دورة الوقود النووي وإدارة النفايات
  • اختيار تكنولوجيا المفاعل الملائمة وتطبيقها
  • تطوير الموارد البشرية
  • جاهزية الدولة والبيئة السياسية


وتعمل الهيئة على مواجهة هذه التحديات من خلال إجراءات تتضمن دراسة أشكال الشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص والاستعانة بمشغل نووي دولي له سجل مضمون في الأمان النووي والكفاءة التشغيلية. وهذا من شأنه تقليل الاعتماد على تمويل مباشر من خزينة الدولة وتجنب إرهاقها بأعباء إضافية.

وكذلك تبذل جهود حثيثة لتعظيم الفائدة الوطنية من خامات اليورانيوم من خلال تأسيس شركات استثمارية مشتركة لاستغلال هذه الخامات للاستخدام المحلي وللتصدير، بالإضافة إلى التعامل مع مختلف القضايا المتعلقة بدورة الوقود النووي والتخصيب والمخلفات.

أما على مستوى الموارد البشرية، فقد باشرت الهيئة بالاستثمار في تدريب وتأهيل الكوادر العلمية المتخصصة من مهندسين وفنيين في مختلف المساقات. كما عملت على الاستثمار في الدراسات وفي مختلف متطلبات البنى التحتية اللازمة لانطلاق هذا المشروع الوطني الطموح استعدادا لمواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين.

اخر الأخبار
اتصل بنا
الاسم  
الايميل  
الرسالة  
 
       
       
اتصل بنا العطاءات حقائق علمية التعاون الدولي المنشآت العلمية الشراكات البرنامج النووي الطاقة النووية عن الهيئة
© جميع الحقوق محفوظة. هيئة الطاقة الذرية الأردنية 2011